إسبانيا تعتقل عالم كمبيوتر روسياً بناء على طلب أميركي

إسبانيا تعتقل عالم كمبيوتر روسياً بناء على طلب أميركي

الشرطة الإسبانية تعتقل عالم الكمبيوتر الروسي بيوتر ليفاتشوف في برشلونة، بناء على طلب من السلطات الأمريكية.
article image

 

اعتُقل عالم الكمبيوتر الروسي بيوتر ليفاتشوف في برشلونة، حسبما أعلنت الشرطة الإسبانية "الأحد"، وقد يكون اعتقاله -وفقاً لزوجته- جرى بناءً على طلب الولايات المتحدة في قضية جريمة إنترنت. 

وقال متحدّث باسم الشرطة لوكالة الصحافة الفرنسية إنّ ليفاتشوف "اعتقل في برشلونة على يد عناصر من وحدة التحقيق التكنولوجي في الشرطة، إثر تلقّي طلب دولي".
 
ولم يحدّد المتحدث سبب اعتقاله، لكنه أوضح أن المشتبه به نُقل إلى مدريد، وبات بتصرف المحكمة الوطنية المسؤولة عن حالات معقّدة تتعلق خصوصا بالإرهاب والملفات المالية، كما أكّدت القنصلية الروسية في أسبانيا المعلومة.
 
ورداً على سؤال وسيلة الإعلام الروسية التابعة للدولة "آر تي"، قالت ماريا ليفاتشوفا إن زوجها اعتُقل "بناء على طلب السلطات الأميركية، من أجل تسليمه في قضية متصلة بجرائم الإنترنت". 
 
واستناداً إلى التصريحات التي أدلت بها إلى "آر تي" ولم يكن ممكناً التحقق منها في شكل فوري من مصدر مستقل، فقد تكون الشرطة قالت لليفاتشوفا إنّ "فيروساً يبدو أن زوجها اخترعه، مرتبط بفوز (دونالد) ترامب بالانتخابات الرئاسية الأميركية في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي"، ولم تُحدد الشرطة الإسبانية أو القنصلية الروسية سبب اعتقاله.
 
واتهمت الاستخبارات الأميركية روسيا بالتدخل في الانتخابات الرئاسية دعماً لترامب الذي نفى مرارا أي تواطؤ مع موسكو.
 
وفي منتصف كانون الثاني/يناير، اعتُقل خبير كمبيوتر روسي آخر هو ستانيسلاف ليسوف في مطار ببرشلونة، وهو مطلوب من الولايات المتحدة، وتم وضعه بتصرّف المحكمة الوطنية.
 
 
 
مركز الدوحة، تقارير

All rights reserved, Doha Centre for Media Freedom 2017

Designed and developed by Media Plus Jordan