"حقوق الإنسان" الليبية تستنكر اعتقال قوات حفتر 4 صحافيين

"حقوق الإنسان" الليبية تستنكر اعتقال قوات حفتر 4 صحافيين

اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا تستنكر واقعة اعتقال أربعة صحافيين وإعلاميين من قبل قوة تابعة لقوات حفتر.
article image
 
أعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا عن استيائها واستنكارها الشديدين لواقعة اعتقال قسري بحق أربعة صحافيين وإعلاميين من قبل قوة تابعة لقوات حفتر، في منطقة هون بالجفرة، وسط جنوب البلاد.
 
وقالت اللجنة، في بيان لها، إنّ الصحافيين الأربعة وهم 3 صحافيات وصحافي، تم اعتقالهم أثناء تواجدهم في منطقة الجفرة لتغطية أحداث مهرجان هون الثقافي السياحي، من قبل عناصر غرفة عمليات الجفرة التابعة للواء خليفة حفتر، من دون بيان أسباب الاعتقال.
 
وبيّنت اللجنة أنّ مراسلة موقع "ليبيا الآن" الإخباري، فاطمة العبيدي، تعرضت للاعتداء بالضرب من قبل هذه القوة.
 
واعتبرت اللجنة أنّ "الواقعة جريمة أخرى تضاف لسلسلة الجرائم والانتهاكات التي تمارَس بحق الصحافيين والإعلاميين وناشطي المجتمع المدني، بشكل خاص في شرق البلاد، في إطار سياسات قمع حرية الصحافة والإعلام في ليبيا".
 
وأكدت أن الاعتداء يعد انتهاكاً صارخاً للإعلان العالمي لحقوق الإنسان في ليبيا وللعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية والثقافية، كما أكدت أنه "لن يفلت مرتكبو هذه الجرائم والانتهاكات من العقاب".
 
وكانت وسائل إعلام محلية نقلت عن مصادر في القوة التابعة لحفتر المعتقلة للصحافيين أنّ سبب الاعتقال كان وجود صحافيات وصلن من طرابلس إلى منطقة هون "بدون محرم" و"أنهن كن مع سائق يقلّهن، لم يكن من محارمهن".
 
وأكدت القوة أنّها أطلقت سراح الصحافيين الأربعة بعد خضوعهم لجلسات تحقيق مطولة.
 
 
مركز الدوحة، اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا
 

All rights reserved, Doha Centre for Media Freedom 2017

Designed and developed by Media Plus Jordan