وفد من مركز الدوحة يزور متحف اللجنة العليا للمشاريع والإرث

وفد من مركز الدوحة يزور متحف اللجنة العليا للمشاريع والإرث

وفد من مركز الدوحة برئاسة المدير العام بالإنابة، يجري زيارة لمتحف الإرث الخاص باللجنة العليا للمشاريع والإرث لكأس العالم 2022.
article image

 

أجرى وفد من مركز الدوحة لحرية الإعلام برئاسة السيد عبد الرحمن العبيدان، المدير العام بالإنابة، أمس "الثلاثاء" زيارة لمتحف الإرث الخاص باللجنة العليا للمشاريع والإرث لكأس العالم 2022، حيث تعرف على مختلف جوانب المتحف والتصاميم المتعلقة بسير خطط وعمليات البناء والتطوير الخاصة بالملاعب المرشحة لاستضافة نهائيات كأس العالم بقطر، ومرافقها المتنوعة.

وقد قدمت لوفد المركز شروحات وافية عن التصاميم الهندسية والأفكار المبتكرة لكل الملاعب قيد التطوير والإنجاز، ونهلها من الموروث القطري متعدد المشارب، واستيفائها للمتطلبات التنموية والمجتمعية المستقبلية، وبأن تكون نموذجاً للتنمية الصديقة للبيئة.

كما استعرضت أمام وفد المركز صور ورسومات تؤرخ لتاريخ كرة القدم في دولة قطر، ومختلف المحطات البارزة التي طبعت حضور ومشاركة منتخبات قطر في عدد من الاستحقاقات الرياضية في الدولة وفي الخليج والمنطقة العربية والعالمية.

وقد أبدى وفد مركز الدوحة إعجابه بالتصاميم المعروضة في متحف اللجنة العليا للمشاريع والإرث، وثمن جهود جميع القائمين على تنفيذ خطط الإنشاء والتحضير لنهائيات كأس العالم لكرة القدم 2022، والتي تدخل في صميم رؤية قطر 2030 للتنمية الشاملة، مبديا استعداد مركز الدوحة للانخراط في إبراز هذه الجهود المختلفة، والتصدي للدعاوى التي تستهدف حق دولة قطر في تنظيم هذا العرس الكروي العالمي، من خلال الانفتاح على الإعلام المحلي والدولي.

ولفت وفد المركز إلى أن استعراض المنجزات التنموية على الأرض، وفق خطة زمنية محددة، يعد أبلغ رد على هذه الدعاوى التي تستهدف دولة قطر، وتقلل من جهودها ونجاحها المؤكد في إتحاف العالم بتنظيم غير مسبوق لهذه النهائيات.

ورحب وفد مركز الدوحة بالتعاون البناء والفعال مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث في مختلف المجالات، خاصة ما تعلق بالجوانب الإعلامية، وتسليط الضوء على المنجزات المتعددة وتقدمها، بما يخدم تحقيق الأهداف العليا لدولة قطر.

كما أبرز الوفد أن نجاح هذا الاستحقاق الرياضي الذي يتابعه العالم أجمع، يستلزم تضافر جهود جميع المؤسسات في الدولة والهيئات والفاعلين لإنجاحه، لما فيه رفعة وسمو دولة قطر.

وقد مثلت الزيارة فرصة للتشاور والتباحث لتفعيل وتطوير التعاون والشراكة بين مركز الدوحة لحرية الإعلام واللجنة العليا للمشاريع والإرث، ووضع الآليات التنفيذية لتحقيق الأهداف المشتركة، في أقرب الاجال، وتنفيذها وفق أجندة محددة.

هذا وكانت الزيارة إلى مقر اللجنة العليا للمشاريع والإرث فرصة للتعرف على تحضيرات عمل مختلف المراكز الإعلامية بالملاعب والمنشآت الرياضية، وآليات عملها لتغطية ومواكبة عمل وسائل الإعلام العالمية لهذا الحدث العالمي.

إلى جانب التعرف على دورها في التعريف بالمنجزات التي تحققها دولة قطر في مجال البنية التحتية الرياضية عموما والمرافق المرتبطة بها، ومجمل الاستعدادات لإنجاح رهان الدولة في تنظيم نهائيات كأس كرة قدم غير مسبوقة على مستوى العالم.

من جهتها، اعتبرت فاطمة النعيمي مدير  الاتصالات باللجنة العليا للمشاريع والإرث عن تقديرها للزيارة التي أجراها وفد مركز الدوحة، منوهة بدور الإعلام في مواكبة المنجزات التي تتحقق بشكل مستمر في ما يتعلق بالتحضيرات لتنظيم نهائيات كاس العالم 2022.

وأشارت النعيمي إلى أن اللجنة العليا بلورت خطط عمل تتوجه من خلالها نحو الإعلام المحلي، وإشراكه بشكل مستمر في السير الطبيعي لأعمال التطوير والبناء في مجال البنية التحتية الرياضية، إلى جانب إشراك مختلف أطياف المجتمع والاستماع إلى نبضها ومقترحاتها، والتفاعل معها بشكل إيجابي.

 

مركز الدوحة

 

All rights reserved, Doha Centre for Media Freedom 2013

Designed and developed by Media Plus Jordan