مركز الدوحة يستنكر قرار إغلاق مكتب الجزيرة في القدس

مركز الدوحة يستنكر قرار إغلاق مكتب الجزيرة في القدس

مركز الدوحة لحرية الإعلام يستنكر القرار الذي أصدرته سلطات الاحتلال الإسرائيلي بإغلاق مكتب قناة الجزيرة بالقدس المحتلة.
article image
 
يستنكر مركز الدوحة لحرية الإعلام القرار الذي أصدرته سلطات الاحتلال الإسرائيلي بإغلاق مكتب قناة الجزيرة بالقدس المحتلة، وسحب اعتمادات صحافييها، ويعتبره اعتداء ممنهجا على الصحافة وعلى حرية الرأي والتعبير، وتعتيما على حقيقة الانتهاكات التي يتعرض لها أبناء الشعب الفلسطيني داخل الخط الأخضر. 
 
ويرى مركز الدوحة في هذا القرار اصطفافا من قبل سلطات الاحتلال مع دول خليجية تفرض حصارها على دولة قطر منذ أكثر من شهرين، وهي السعودية والإمارات والبحرين، إضافة إلى مصر، بعد أن استهدفت الجزيرة وأغلقت مقارها ومنعت مراسليها من العمل.
 
ويدعو المركز جميع الشركاء والمنظمات الإعلامية الدولية والهيئات المدافعة عن حرية الصحفيين للتصدي لهذا القرار الجائر الذي لا يستهدف قناة الجزيرة وحدها، بل جميع المنابر الحرة التي تؤمن بالحق في حرية التعبير والحق في نقل الحقيقة والوصول إلى المعلومة، ورفض الممارسات التي تعترض حرية عمل الصحفيين لتغطية تطورات الأحداث داخل الأراضي الفلسطينية.
 
ويساند مركز الدوحة جميع التحركات التي تعتزم قناة الجزيرة القيام بها، لمتابعة الإجراءات القانونية والقضائية التي تتصدى وتقف في وجه هذا القرار الجائر، ومنع تنفيذه، من خلال تفعيل جميع الآليات المحلية والدولية الممكنة.
 
 
 
مركز الدوحة لحرية الإعلام
 

All rights reserved, Doha Centre for Media Freedom 2013

Designed and developed by Media Plus Jordan